التفاسير

< >
عرض

إِن كَادَ لَيُضِلُّنَا عَنْ آلِهَتِنَا لَوْلاَ أَن صَبْرَنَا عَلَيْهَا وَسَوْفَ يَعْلَمُونَ حِينَ يَرَوْنَ ٱلْعَذَابَ مَنْ أَضَلُّ سَبِيلاً
٤٢
-الفرقان

جامع البيان في تفسير القرآن

يقول تعالـى ذكره مخبراً عن هؤلاء الـمشركين الذين كانوا يهزءون برسول الله صلى الله عليه وسلم: إنهم يقولون إذا رأوه: قد كاد هذا يضلنا عن آلهتنا التـي نعبدها، فـيصدّنا عن عبـادتها لولا صبرنا علـيها، وثبوتنا علـى عبـادتها. {وَسَوْفَ يَعْلَـمُونَ حِينَ يَرَوْنَ العذَابَ} يقول جلّ ثناؤه: سيبـين لهم حين يعاينون عذاب الله قد حلّ بهم علـى عبـادتهم الآلهة {مَنْ أضَلُّ سَبِـيلاً} يقول: من الراكب غير طريق الهدى، والسالك سبـيـل الردى أنت أوهم. وبنـحو ما قلنا فـي تأويـل قوله {لَوْلا أن صَبرْنا عَلَـيْها} قال أهل التأويـل. ذكر من قال ذلك:

حدثنا القاسم، قال: ثنا الـحسين، قال: ثنا حجاج، عن ابن جُرَيج {إنْ كادَ لَـيُضِلُّنا عَنْ آلِهَتِنا لَوْلا أنْ صَبرْنا عَلَـيْها} قال: ثبتنا علـيها.