التفاسير

< >
عرض

وَمَآ أَنَاْ بِطَارِدِ ٱلْمُؤْمِنِينَ
١١٤
إِنْ أَنَا إِلاَّ نَذِيرٌ مُّبِينٌ
١١٥
قَالُواْ لَئِنْ لَّمْ تَنْتَهِ يٰنُوحُ لَتَكُونَنَّ مِنَ ٱلْمَرْجُومِينَ
١١٦
-الشعراء

جامع البيان في تفسير القرآن

.

يقول تعالـى ذكره مخبرا عن قـيـل نوح لقومه: وما أنا بطارد من آمن بـالله واتبعنـي علـى التصديق بـما جئت به من عند الله {إنْ أنا إلاَّ نَذِيرٌ مُبِـينٌ} يقول: ما أنا إلا نذير لكم من عند ربكم أنذركم بأسه، وسطوته علـى كفركم به مبـين: يَقول: نذير قد أبـان لكم إنذاره، ولـم يكتـمكم نصحيته {قالُوا لَئِنْ لَـمْ تَنْتَهِ يا نُوحُ لَتَكُونَنَّ مِنَ الـمَرْجُومِينَ} يقول: قال لنوح قومهُ: لئن لـم تنته يا نوح عما تقول، وتدعو إلـيه، وتعيب به آلهتنا، لتكوننّ من الـمشتومين، يقول: لنشتـمك.