التفاسير

< >
عرض

ٱلَّذِينَ جَعَلُواْ ٱلْقُرْآنَ عِضِينَ
٩١
-الحجر

انوار التنزيل واسرار التأويل

{ٱلَّذِينَ جَعَلُواْ ٱلْقُرْءانَ عِضِينَ } أجزاء جمع عضة، وأصلها عضوة من عضى الشاة إذا جعلها أعضاء. وقيل فعلة من عضهته إذا بهته، وفي الحديث "لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم العاضهة والمستعضهة" وقيل أسحاراً وعن عكرمة العضة السحر، وإنما جمع جمع السلامة جبراً لما حذف منه والموصول بصلته صفة للمقتسمين أو مبتدأ خبره.