التفاسير

< >
عرض

لَّهُ مَا فِي ٱلسَّمَٰوَٰتِ وَمَا فِي ٱلأَرْضِ وَإِنَّ ٱللَّهَ لَهُوَ ٱلْغَنِيُّ ٱلْحَمِيدُ
٦٤
-الحج

انوار التنزيل واسرار التأويل

{لَّهُ مَا فِي ٱلسَّمَـٰوَاتِ وَمَا فِي ٱلأَرْضِ } خلقاً وملكاً. {وَإِنَّ ٱللَّهَ لَهُوَ ٱلْغَنِيُّ } في ذاته عن كل شيء. {ٱلْحَمِيدُ} المستوجب للحمد بصفاته وأفعاله.