التفاسير

< >
عرض

إِنِّي تَوَكَّلْتُ عَلَى ٱللَّهِ رَبِّي وَرَبِّكُمْ مَّا مِن دَآبَّةٍ إِلاَّ هُوَ آخِذٌ بِنَاصِيَتِهَآ إِنَّ رَبِّي عَلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ
٥٦
-هود

تفسير الجلالين

{إِنِّى تَوَكَّلْتُ عَلَى ٱللَّهِ رَبِّى وَرَبِّكُمْ مَّا مِن } زائدة {دَآبَّةٍ } نسمة تدب على الأرض {إِنِّى تَوَكَّلْتُ عَلَى ٱللَّهِ } أي مالكها وقاهرها فلا نفع ولا ضرر إلا بإِذنه، وخص (الناصية) بالذكر لأن من أُخذ بناصيته يكون في غاية الذل {إِنَّ رَبِّى عَلَىٰ صِرٰطٍ مُّسْتَقِيمٍ } أي طريق الحق والعدل.