التفاسير

< >
عرض

فَإِنْ آمَنُواْ بِمِثْلِ مَآ آمَنْتُمْ بِهِ فَقَدِ ٱهْتَدَواْ وَّإِن تَوَلَّوْاْ فَإِنَّمَا هُمْ فِي شِقَاقٍ فَسَيَكْفِيكَهُمُ ٱللَّهُ وَهُوَ ٱلسَّمِيعُ ٱلْعَلِيمُ
١٣٧
-البقرة

تفسير الجلالين

{فَإِنْ ءَامَنُواْ } أي اليهود والنصارى {بِمَثَلِ } (مثل) زائدة {مَا ءَامَنتُمْ بِهِ فَقَدِ ٱهْتَدَواْ وَّإِنْ تَوَلَّوْاْ } عن الإيمان به {فَإِنَّمَا هُمْ فِى شِقَاقٍ } خلاف معكم {فَسَيَكْفِيكَهُمُ ٱللَّهُ } يا محمد شقاقهم {وَهُوَ ٱلسَّمِيعُ } لأقوالهم {ٱلْعَلِيمُ } بأحوالهم، وقد كفاه إياهم بقتل قريظة ونفي النضير وضرب الجزية عليهم.