التفاسير

< >
عرض

وَكَأَيِّن مِّن نَّبِيٍّ قَاتَلَ مَعَهُ رِبِّيُّونَ كَثِيرٌ فَمَا وَهَنُواْ لِمَآ أَصَابَهُمْ فِي سَبِيلِ ٱللَّهِ وَمَا ضَعُفُواْ وَمَا ٱسْتَكَانُواْ وَٱللَّهُ يُحِبُّ ٱلصَّابِرِينَ
١٤٦
-آل عمران

تفسير الجلالين

{وَكَأَيِّن } كم {مِّن نَّبِىٍّ قَاتَلَ } وفي قراءة( قاتَل)، والفاعل ضميره {مَعَهُ } خبر مبتدؤه {رِبّيُّونَ كَثِيرٌ } جموع كثيرة {فَمَا وَهَنُواْ } جبنوا {لِمَا أَصَابَهُمْ فِى سَبِيلِ ٱللَّهِ } من الجراح وقتل أنبيائهم وأصحابهم {وَمَا ضَعُفُواْ } عن الجهاد {وَمَا ٱسْتَكَانُواْ } خضعوا لعدوّهم كما فعلتم حين قيل: قُتل النبي صلى الله عليه وسلم {وَٱللَّهُ يُحِبُّ ٱلصَّٰبِرِينَ } على البلاء أي يثيبهم.