التفاسير

< >
عرض

يَا أَيُّهَا ٱلَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ ٱللَّهَ وَأَطِيعُواْ ٱلرَّسُولَ وَأُوْلِي ٱلأَمْرِ مِنْكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى ٱللَّهِ وَٱلرَّسُولِ إِن كُنْتُمْ تُؤْمِنُونَ بِٱللَّهِ وَٱلْيَوْمِ ٱلآخِرِ ذٰلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً
٥٩
-النساء

تفسير الجلالين

{ يَٰأَيُّهَا ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ أَطِيعُواْ ٱللَّهَ وَأَطِيعُواْ ٱلرَّسُولَ وَأُوْلِى } وأصحاب {ٱلأَمْرُ } أي الولاة {مّنكُمْ } إذا أمروكم بطاعة الله ورسوله {فَإِن تَنَازَعْتُمْ } اختلفتم {فِى شَىْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى ٱللَّهِ } أي إلى كتابه {وَٱلرَّسُولِ } مدة حياته وبعده إلى سنته أي اكشفوا عليه منهما {إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِٱللَّهِ وَٱلْيَوْمِ ٱلأَخِرِ ذٰلِكَ } أي الرد إليهما {خَيْرٌ } لكم من التنازع والقول بالرأي {وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً } مآلاً.