التفاسير

< >
عرض

فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِن تَوَلَّيْتُمْ أَن تُفْسِدُواْ فِي ٱلأَرْضِ وَتُقَطِّعُوۤاْ أَرْحَامَكُمْ
٢٢
-محمد

تفسير الجلالين

{فَهَلْ عَسَيْتُمْ } بكسر السين وفتحها وفيه التفات عن الغيبة إلى الخطاب أي لعلكم {إِن تَوَلَّيْتُمْ } أعرضتم عن الإِيمان {أَن تُفْسِدُواْ فِى ٱلأَرْضِ وَتُقَطّعُواْ أَرْحَامَكُمْ } أي تعودوا إلى أمر الجاهلية من البغي والقتال.