التفاسير

< >
عرض

أَوَلَمْ يَهْدِ لِلَّذِينَ يَرِثُونَ ٱلأَرْضَ مِن بَعْدِ أَهْلِهَآ أَن لَّوْ نَشَآءُ أَصَبْنَاهُمْ بِذُنُوبِهِمْ وَنَطْبَعُ عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ فَهُمْ لاَ يَسْمَعُونَ
١٠٠
-الأعراف

تفسير الجلالين

{أَوَلَمْ يَهْدِ } يتبيَّن {لِلَّذِينَ يَرِثُونَ ٱلأَرْضَ } بالسكنى {مِن بَعْدِ } هلاك {أَهْلِهآ أَن } فاعل مخففة، واسمها محذوف: أي إنه {لَّوْ نَشَآءُ أَصَبْنَٰهُمْ } بالعذاب {بِذُنُوبِهِمْ } كما أصبنا من قبلهم. والهمزة في المواضع الأربعة للتوبيخ، والفاء والواو الداخلة عليهما للعطف، وفي قراءة بسكون الواو في الموضع الأوّل عطفا «بأو» {وَ} نحن { نَطْبَعُ } نختم {عَلَىٰ قُلُوبِهِمْ فَهُمْ لاَ يَسْمَعُونَ } الموعظة سماع تدبُّر.