التفاسير

< >
عرض

إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ ٱللَّهِ لاَ نُرِيدُ مِنكُمْ جَزَآءً وَلاَ شُكُوراً
٩
-الإنسان

تفسير الجلالين

{إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ ٱللَّهِ } لطلب ثوابه {لاَ نُرِيدُ مِنكُمْ جَزَاءً وَلاَ شُكُوراً } شكراً فيه علة الإِطعام، وهل تكلموا بذلك أو علمه الله منهم فأثنى عليهم به؟ قولان.