التفاسير

< >
عرض

قَدْ سَمِعَ ٱللَّهُ قَوْلَ ٱلَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا وَتَشْتَكِيۤ إِلَى ٱللَّهِ وَٱللَّهُ يَسْمَعُ تَحَاوُرَكُمآ إِنَّ ٱللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ
١
-المجادلة

تفسير النسائي

590- أخبرنا إسحاقُ بنُ إبراهيم، قال: أخبرنا جريرٌ، عن الأعمشِ، عن تميم بن سلمة، عن عُروةَ، عن/ عائشة، أنها قالت: الحمدُ لله الذي وسع سمعُهُ الأصوات، لقد جاءت خولةُ إلى رسولِ الله صلى الله عليه وسلم تشكو زوجها، فكان يخفي عليّ كلامُها، فأنزل اللهُ (عزَّ وجلَّ) {قَدْ سَمِعَ ٱللَّهُ قَوْلَ ٱلَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا وَتَشْتَكِيۤ إِلَى ٱللَّهِ وَٱللَّهُ يَسْمَعُ تَحَاوُرَكُمآ} الآية [1].