التفاسير

< >
عرض

فِيهِ ءَايَٰتٌ بَيِّنَـٰتٌ مَّقَامُ إِبْرَٰهِيمَ وَمَن دَخَلَهُ كَانَ آمِناً وَللَّهِ عَلَى ٱلنَّاسِ حِجُّ ٱلْبَيْتِ مَنِ ٱسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ ٱلله غَنِيٌّ عَنِ ٱلْعَٰلَمِينَ
٩٧
-آل عمران

تفسير عبد الرزاق الصنعاني مصور

433- عبد الرزاق، قال: أنبأنا معمر، عن ابن أبي نجيح عن مجاهد وقتادة في قوله تعالى: {ءَايَٰتٌ بَيِّنَـٰتٌ مَّقَامُ إِبْرَٰهِيمَ}: [الآية: 97]، قالا: مقام إبراهيم من الآيات البينات.
434- عبد الرزاق، قال: أنبأنا معمر، عن قتادة في قوله تعالى: {وَمَن دَخَلَهُ كَانَ آمِناً}: [الآية: 97]، قال: كان ذلك في الجاهلية، فأما اليوم فإنْ سَرَقَ فيه وَأُخِذَ قُطِعَ، ولو قَتَلَ فِيهِ قُتِلَ، ولو قُدِرَ على المشركين فيه قُتِلُوا.
435- عبد الرزاق، قال: أنبأنا معمر عن قتادة في قوله تعالى: {مَنِ ٱسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً}: [الآية: 97]. قال: بلغني أَنَّ النبي صلى الله عليه وسلم سُئِلَ عن سبيل الحج فقال:
"الزاد والراحلة" .
436- عبد الرزاق، قال: أنبأنا هشام عن الحسن عن النبيِّ صلى الله عليه وسلم مثله.
437- عبد الرزاق، قال حدثنا معمر، عن الحسن في قوله تعالى: {وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ ٱلله غَنِيٌّ عَنِ ٱلْعَٰلَمِينَ} [الآية: 97] قال: كفره الجحود به والزهادة فيه.
438- عبد الرزاق، قال: أنبأنا معمر، عن ابن أبي نحيج، عن مجاهد في قوله تعالى: {وَمَن كَفَرَ} [الآية: 97] قال: هو أنَّ من حج لم يره بِرّاً، وإنْ قعد لم يره مأثماً.