التفاسير

< >
عرض

وَلَمَنِ ٱنتَصَرَ بَعْدَ ظُلْمِهِ فَأُوْلَـٰئِكَ مَا عَلَيْهِمْ مِّن سَبِيلٍ
٤١
-الشورى

تفسير عبد الرزاق الصنعاني مصور

2746- حدثنا عبد الرزاق، عن معمر، عن قتادة، في قوله: {وَلَمَنِ ٱنتَصَرَ بَعْدَ ظُلْمِهِ فَأُوْلَـٰئِكَ مَا عَلَيْهِمْ مِّن سَبِيلٍ}: [الآية: 41]، قال: هذا فيما يكونُ بين الناس من القِصَاص، فأمَّا لو أَنَّ رجُلاً ظلمكَ، لم يَحللْ لَكَ أن تظلمه.