التفاسير

< >
عرض

وَقَالُواْ لَوْلاۤ أُنزِلَ عَلَيْهِ مَلَكٌ وَلَوْ أَنزَلْنَا مَلَكاً لَّقُضِيَ ٱلأَمْرُ ثُمَّ لاَ يُنظَرُونَ
٨
-الأنعام

تفسير عبد الرزاق الصنعاني مصور

776- حدثنا عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عن معمر، عَنْ قَتَادَةَ، في قوله تعالى: {وَلَوْ أَنزَلْنَا مَلَكاً لَّقُضِيَ ٱلأَمْرُ ثُمَّ لاَ يُنظَرُونَ}: [الآية: 8]، يقُولُ: ولو أنزلنا ملكاً ثم لم يُؤْمِنُوا بهِ لعجّل لهم العذاب.
777- حدثنا عَبْدُ الرَّزَّاقِ، عَنْ مَعْمَر، عن ابن طَاوُوس، عَنْ أَبِيهِ: أَنَّ اللهَ تَعَالَى لمَّا خَلَقَ الخَلْقَ، لَمْ يَعْطِفْ شيء عَلَى شيءٍ حَتَّى خَلَقَ اللهُ مَائَةَ رَحْمَة، فوضع بَيْنَهُمْ رَحْمَةً وَاحِدَةً، فَعَطَفَ بَعْضُ الخَلْقِ عَلَى بَعْض.
778- حدثنا عبد الرزاق، عن مَعْمَر، عن قَتَادَة، قال: قال عبد الله بن عمرو بن العاص: إنَّ للهِ مائةَ رحمةٍ، فأَهْبَطَ منها إلى الإرض رَحْمَةً وَاحِدَةً فَتَراحَم بها الْجِنُّ وَالإِنْسُ وَالطَّيْرُ والْبَهَائِمِ وَهَوَام الأَرْضِ.
779- حدثنا عبد الرزاق، عن مَعْمَر، عن الحكم بن أبان، عن عِكْرِمَةَ مولى ابن عباس حبست أنه أَسْنَدَهُ. يقول: إنَّ الله تبارك وتعالى يوم القيامة يُخْرِجُمِنَ النَّارِ مِثْلَ أَهْلِ الجَنَّةِ. قال الحكم: لا أعلمه إلاَّ قال: مثلي أهْل الجنَّةِ، فأما مِثْل فلا أشك مكتوب ها هُنَا، وأشار الحكم إلى نَحْرِهِ، عتقاء الله. فقال رجل: يا أبا عبد الله، أفرأيت قول الله تبارك وتعالى:
{ يُرِيدُونَ أَن يَخْرُجُواْ مِنَ ٱلنَّارِ وَمَا هُم بِخَارِجِينَ مِنْهَا } ، [المائدة: 37]، قال: ويلك أولئك أهلها، الذي هم أهلها.
780- حدثنا عبد الرزاق، عن مَعْمَر، عن هَمَّام بن منبه، قال: سمعتُ أبا هُرَيْرَةَ يَقُولُ: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
"لَمَّا قَضَى الله [الخلق] كتب في كتابه عنده فوق العرش: إنَّ رَحْمَتي سَبَقَتْ غَضَبِي" .