التفاسير

< >
عرض

بَشِيراً وَنَذِيراً فَأَعْرَضَ أَكْثَرُهُمْ فَهُمْ لاَ يَسْمَعُونَ
٤
-فصلت

محاسن التأويل

{بَشِيراً} أي: للعاملين به، الناظرين فيه، والمستخرجين منه، بالنعيم المقيم: {وَنَذِيراً} أي: للمعرضين عنه بخلود الأبد في نار جهنم: {فَأَعْرَضَ أَكْثَرُهُمْ} أي: أكثر هؤلاء القوم، الذين أنزل هذا القرآن بشيراً ونذيراً لهم، فلم يتدبروه: {فَهُمْ لَا يَسْمَعُونَ} أي: لا يصنعون له، عتوّاً واستكباراً.