التفاسير

< >
عرض

وَإِنَّ لِلَّذِينَ ظَلَمُواْ عَذَاباً دُونَ ذَلِكَ وَلَـٰكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ
٤٧
-الطور

محاسن التأويل

{وَإِنَّ لِلَّذِينَ ظَلَمُوا عَذَاباً دُونَ ذَلِكَ} أي: دون يوم القيامة، وهو إما عذاب القبر, أو القحط، أو النوازل التي تذهب بأموالهم وأنفسهم - أقوال للسلف - واللفظ صادق بالجميع {وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لاَ يَعْلَمُونَ} أي: سنة الله في أمثالهم من الفجرة.