التفاسير

< >
عرض

ٱلْحَقُّ مِن رَّبِّكَ فَلاَ تَكُنْ مِّن ٱلْمُمْتَرِينَ
٦٠
-آل عمران

زاد المسير في علم التفسير

قوله تعالى: {الحق من ربك} قال الزجاج: الحق مرفوع على خبر ابتداء محذوف، المعنى: الذي أنبأتك به في قصة عيسى الحق من ربك {فلا تكن من الممترين} أي: الشاكين والخطاب للنبي خطابٌ للخلق، لأنه لم يشك.