التفاسير

< >
عرض

أُوْلَـٰئِكَ جَزَآؤُهُمْ مَّغْفِرَةٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَجَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا ٱلأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَنِعْمَ أَجْرُ ٱلْعَامِلِينَ
١٣٦
-آل عمران

لباب التأويل في معاني التنزيل

قوله عز وجل: {أولئك} إشارة إلى من تقدم ذكره في قوله تعالى: { والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم } [آل عمران: 123] الآية {جزاؤهم مغفرة من ربهم وجنات تجري من تحتها الأنهار} معنى الآية ان المطلوب بالتوبة أمران أحدهما الأمن من العقاب وإليه الإشارة بقوله مغفرة من ربهم والثاني إيصال الثواب وإليه الإشارة بقوله وجنات تجري من تحتها الأنهار أي ذلك لهم ذخر لا يبخس وأجر لا يوكس {خالدين فيها} أي في الجنات {ونعم أجر العاملين} أي ونعم ثواب المطيعين يعني الجنة.