التفاسير

< >
عرض

إِنَّ فِي ذٰلِكَ لآيَةً لِّمَنْ خَافَ عَذَابَ ٱلآخِرَةِ ذٰلِكَ يَوْمٌ مَّجْمُوعٌ لَّهُ ٱلنَّاسُ وَذَٰلِكَ يَوْمٌ مَّشْهُودٌ
١٠٣
وَمَا نُؤَخِّرُهُ إِلاَّ لأَجَلٍ مَّعْدُودٍ
١٠٤
-هود

الدر المنثور في التفسير بالمأثور

أخرج ابن جرير عن ابن زيد في قوله ‏ {‏إن في ذلك لآية لمن خاف عذاب الآخرة‏} ‏ يقول‏:‏ انا سوف نفي لهم بما وعدنا في الآخرة، كما وفينا للأنبياء أنا ننصرهم‏.
وأخرج ابن أبي شيبة وأبو الشيخ عن ابن عباس في قوله ‏{‏ذلك يوم مجموع له الناس وذلك يوم مشهود‏} ‏ قال‏:‏ يوم القيامة‏.
وأخرج ابن جرير وأبو الشيخ عن مجاهد‏.‏ مثله‏.
وأخرج ابن جرير عن الضحاك في الآية قال‏:‏ ذاك يوم القيامة يجتمع فيه الخلق كلهم، ويشهده أهل السماء وأهل الأرض.