التفاسير

< >
عرض

وَقَالُواْ لَوْلاَ يَأْتِينَا بِآيَةٍ مِّن رَّبِّهِ أَوَلَمْ تَأْتِهِمْ بَيِّنَةُ مَا فِي ٱلصُّحُفِ ٱلأُولَىٰ
١٣٣
وَلَوْ أَنَّآ أَهْلَكْنَاهُمْ بِعَذَابٍ مِّن قَبْلِهِ لَقَالُواْ رَبَّنَا لَوْلاۤ أَرْسَلْتَ إِلَيْنَا رَسُولاً فَنَتَّبِعَ آيَاتِكَ مِن قَبْلِ أَن نَّذِلَّ وَنَخْزَىٰ
١٣٤
قُلْ كُلٌّ مُّتَرَبِّصٌ فَتَرَبَّصُواْ فَسَتَعْلَمُونَ مَنْ أَصْحَابُ ٱلصِّرَاطِ ٱلسَّوِيِّ وَمَنِ ٱهْتَدَىٰ
١٣٥
-طه

الدر المنثور في التفسير بالمأثور

أخرج ابن أبي شيبة وعبد بن حميد وابن المنذر وابن أبي حاتم، عن مجاهد في قوله‏:‏ ‏{‏أو لم تأتهم بينة ما في الصحف الأولى‏} ‏ قال‏:‏ التوراة والإنجيل‏.
وأخرج ابن أبي حاتم عن عطية قال‏:‏ الهالك في الفترة والمعتوه والمولود يقول‏:‏ رب لم يأتني كتاب ولا رسول‏.‏ وقرأ هذه الآية ‏{‏ولو أنا أهلكناهم بعذاب من قبله لقالوا ربنا لولا أرسلت إلينا رسولاً‏.‏‏.‏‏.‏‏} ‏ الآية‏.
وأخرج ابن أبي حاتم عن السدي في قوله‏:‏ ‏ {‏أصحاب الصراط السوي‏} ‏ قال‏:‏ العدل‏.