التفاسير

< >
عرض

وَيَوْمَ نَحْشُرُ مِن كُلِّ أُمَّةٍ فَوْجاً مِّمَّن يُكَذِّبُ بِآيَاتِنَا فَهُمْ يُوزَعُونَ
٨٣
حَتَّىٰ إِذَا جَآءُو قَالَ أَكَذَّبْتُم بِآيَاتِي وَلَمْ تُحِيطُواْ بِهَا عِلْماً أَمَّا ذَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ
٨٤
وَوَقَعَ ٱلْقَوْلُ عَلَيهِم بِمَا ظَلَمُواْ فَهُمْ لاَ يَنطِقُونَ
٨٥
أَلَمْ يَرَوْاْ أَنَّا جَعَلْنَا ٱلْلَّيْلَ لِيَسْكُنُواْ فِيهِ وَٱلنَّهَارَ مُبْصِراً إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ
٨٦
-النمل

مقاتل بن سليمان

{وَيَوْمَ نَحْشُرُ مِن كُلِّ أُمَّةٍ فَوْجاً} يعني زمراً {مِّمَّن يُكَذِّبُ بِآيَاتِنَا فَهُمْ يُوزَعُونَ} [آية: 83] يعني فهم يساقون إلى النار {حَتَّىٰ إِذَا جَآءُوا قَالَ أَكَذَّبْتُم بِآيَاتِي} يعني بالساعة {وَلَمْ تُحِيطُواْ بِهَا عِلْماً} أنها باطل {أَمَّا ذَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ} [آية: 84].
{وَوَقَعَ ٱلْقَوْلُ عَلَيْهِم} يعني ونزل العذاب بهم {بِمَا ظَلَمُواْ} يعني بما أشركوا {فَهُمْ لاَ يَنطِقُونَ} [آية: 85] يعني لا يتكلمون فيها، ثم وعظ كفار مكة ليعبتروا في صنعه فيوحدوه عز وجل، فقال تعالى: {أَلَمْ يَرَوْاْ أَنَّا جَعَلْنَاٱلْلَّيْلَ لِيَسْكُنُواْ فِيهِ وَٱلنَّهَارَ مُبْصِراً إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ} يقول: إن فيهما لعبرة {لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ} [آية: 86] يعني لقوم يصدقون بتوحيد الله عز وجل.