التفاسير

< >
عرض

يٰأَيُّهَا ٱلَّذِينَ آمَنُواْ مَا لَكُمْ إِذَا قِيلَ لَكُمُ ٱنفِرُواْ فِي سَبِيلِ ٱللَّهِ ٱثَّاقَلْتُمْ إِلَى ٱلأَرْضِ أَرَضِيتُمْ بِٱلْحَيَاةِ ٱلدُّنْيَا مِنَ ٱلآخِرَةِ فَمَا مَتَاعُ ٱلْحَيَاةِ ٱلدُّنْيَا فِي ٱلآخِرَةِ إِلاَّ قَلِيلٌ
٣٨
-التوبة

تفسير مجاهد

أَنا عبد الرحمن، نا آدم، نا ورقاءُ عن ابن أَبي نجيح عن مجاهد في قوله: {مَا لَكُمْ إِذَا قِيلَ لَكُمُ ٱنفِرُواْ فِي سَبِيلِ ٱللَّهِ ٱثَّاقَلْتُمْ إِلَى ٱلأَرْضِ} [الاية: 38]. قال: هذا حين أُمروا بغزوة تبوك بعد الفتح، وبعد الطائف، وبعد حنين، أُمروا بالنفر في الصيف، حين خرفت النخل وطاب الثمر واشتهيت الظلال وشق عليهم بالخروج.