التفاسير

< >
عرض

إِن تُبْدُواْ خَيْراً أَوْ تُخْفُوهُ أَوْ تَعْفُواْ عَن سُوۤءٍ فَإِنَّ ٱللَّهَ كَانَ عَفُوّاً قَدِيراً
١٤٩
-النساء

الدر المصون

قوله تعالى: {أَوْ تُخْفُوهْ}: الظاهرُ أنَّ الضميرَ المنصوبَ في "تُخْفوه" عائد على "خيراً" والمرادُ به أعمالُ البر كلها. وأجاز بعضُهم أن يعودَ على "السوء" أي: أو تُخْفوا السوء، وهو بعيدٌ.