التفاسير

< >
عرض

قُلْ فَلِلَّهِ ٱلْحُجَّةُ ٱلْبَالِغَةُ فَلَوْ شَآءَ لَهَدَاكُمْ أَجْمَعِينَ
١٤٩
-الأنعام

الدر المصون

وقوله تعالى: {قُلْ فَلِلَّهِ}: بين "قل" وبين "فللّه" شيء محذوف، فقدَّره الزمخشري شرطاً جوابه: فلله. قال: "فإن كان الأمرُ كما زعمتم مِنْ كونكم على مشيئة الله فلله الحجة". وقَدَّره غيره جملةً اسمية والتقدير: قل أنتم لا حُجَّةَ لكم على ما ادَّعَيْتُمْ فلله الحجة البالغة عليكم.