التفاسير

< >
عرض

لَن تَنَالُواْ ٱلْبِرَّ حَتَّىٰ تُنْفِقُواْ مِمَّا تُحِبُّونَ وَمَا تُنْفِقُواْ مِن شَيْءٍ فَإِنَّ ٱللَّهَ بِهِ عَلِيمٌ
٩٢
-آل عمران

التسهيل لعلوم التنزيل

{لَن تَنَالُواْ ٱلْبِرَّ} أي لن تكونوا من الأبرار، ولن تنالوا البر الكامل {حَتَّىٰ تُنْفِقُواْ مِمَّا تُحِبُّونَ} من أموالكم ولما نزلت قال أبو طلحة: إنّ أحب أموالي إليّ بيرحاء، وإنها صدقة، وكان ابن عمر يتصدّق بالسكر ويقول: إني لأحبه.