التفاسير

< >
عرض

فَلَمَّا رَأَوْهُ زُلْفَةً سِيئَتْ وُجُوهُ ٱلَّذِينَ كَفَرُواْ وَقِيلَ هَـٰذَا ٱلَّذِي كُنتُم بِهِ تَدَّعُونَ
٢٧
-الملك

التسهيل لعلوم التنزيل

{فَلَمَّا رَأَوْهُ} ضمير الفاعل للكفار وضمير المفعول للعذاب الذي يتضمنه الوعد {زُلْفَةً} أي قريباً، وقيل: عياناً {سِيئَتْ وُجُوهُ ٱلَّذِينَ كَفَرُواْ} أي ظهر فيها السوء لما حل بها {وَقِيلَ هَـٰذَا ٱلَّذِي كُنتُم بِهِ تَدَّعُونَ} تفتعلون من الدعاء أي تطلبون وتستعجلون به، والقائلون لذلك الملائكة أو يقال لهم بلسان الحال.