التفاسير

< >
عرض

وَسَوَآءُ عَلَيْهِمْ أَأَنذَرْتَهُمْ أَمْ لَمْ تُنذِرْهُمْ لاَ يُؤمِنُونَ
١٠
إِنَّمَا تُنذِرُ مَنِ ٱتَّبَعَ ٱلذِّكْرَ وَخشِيَ ٱلرَّحْمـٰنَ بِٱلْغَيْبِ فَبَشِّرْهُ بِمَغْفِرَةٍ وَأَجْرٍ كَرِيمٍ
١١
-يس

التفسير الكبير

قَوْلُهُ تَعَالَى: {وَسَوَآءُ عَلَيْهِمْ أَأَنذَرْتَهُمْ أَمْ لَمْ تُنذِرْهُمْ لاَ يُؤمِنُونَ}؛ أي مَن أضَلَّهُ اللهُ هذا الضلالَ لم ينفعْهُ الإنذارُ، {إِنَّمَا تُنذِرُ مَنِ ٱتَّبَعَ ٱلذِّكْرَ}؛ معناهُ: إنما ينفع الإنذارُ مَن اتَّبعَ القرآنَ، {وَخشِيَ ٱلرَّحْمـٰنَ بِٱلْغَيْبِ}؛ أي وخافَ من اللهِ بحيث لا يراهُ، {فَبَشِّرْهُ بِمَغْفِرَةٍ}؛ لذنوبهِ، {وَأَجْرٍ كَرِيمٍ}؛ وثوابٍ حسَنٍ في الجنَّة.