التفاسير

< >
عرض

ٱلسَّمَآءُ مُنفَطِرٌ بِهِ كَانَ وَعْدُهُ مَفْعُولاً
١٨
-المزمل

التفسير الكبير

قَوْلُهُ تَعَالَى: {السَّمَآءُ مُنفَطِرٌ بِهِ}؛ أي السَّماءُ مُنْشَقَّةٌ بذلك اليوم، وذكرَ السَّماء؛ لأن معناها السَّقفُ كما في قولهِ { سَقْفاً مَّحْفُوظاً } [الأنبياء: 32]. وقَوْلُهُ عَزَّ وَجَلَّ: {كَانَ وَعْدُهُ مَفْعُولاً}؛ أي كان وعدُ اللهِ مِن البعثِ وأهوالِ يوم القيامة كَائناً لا شكَّ فيه.