التفاسير

< >
عرض

وَمَآ أَدْرَاكَ مَا يَوْمُ ٱلدِّينِ
١٧
ثُمَّ مَآ أَدْرَاكَ مَا يَوْمُ ٱلدِّينِ
١٨
-الانفطار

التفسير الكبير

قَوْلُهُ تَعَالَى: {وَمَآ أَدْرَاكَ مَا يَوْمُ ٱلدِّينِ}؛ أي ما أعلَمَك يا مُحَمَّدُ ما فِي ذلك اليومِ من الشَّدائد على الكفار، {ثُمَّ مَآ أَدْرَاكَ مَا يَوْمُ ٱلدِّينِ}؛ ثم أعلَمَك ما فيهِ من النَّعيم للأبرار.