التفاسير

< >
عرض

لَكُمْ دِينُكُمْ وَلِيَ دِينِ
٦
-الكافرون

تفسير القرآن

{لَكُمْ}[6] اختياركم لـ {دِينُكُمْ وَلِيَ}[6] اختياري لـ {دِينِ}[6]، ثم نسختها آية السيف، والله سبحانه وتعالى أعلم.