التفاسير

< >
عرض

بَشِيراً وَنَذِيراً فَأَعْرَضَ أَكْثَرُهُمْ فَهُمْ لاَ يَسْمَعُونَ
٤
-فصلت

حقائق التفسير

قوله تعالى: {بَشِيراً وَنَذِيراً} [الآية: 4].
قال محمد بن على: بشيرًا بمطالعة الرجاء ونذيرًا بمطالعة الخوف.
قال سهل: بشيرًا بالجنة لمن أطاعه واتبع ما فيه ونذيرًا بالنار لمن عصاه وخالف مراد الله فيه.
وقال ابن عطاء: يبشر من آمن به برضا ربه وينذر من أعرض عنه بسخط ربه.