التفاسير

< >
عرض

كَلاَّ وَٱلْقَمَرِ
٣٢
وَٱللَّيْلِ إِذْ أَدْبَرَ
٣٣
-المدثر

عرائس البيان في حقائق القرآن

قوله تعالى {كَلاَّ وَٱلْقَمَرِ وَٱللَّيْلِ} اقسم الله باقمار ارواح الصديقين حين يصير بدورا فى رؤية شمس جلاله وجماله واقسم بذهاب ليلى هجران اهل الشوق حين اقبل الى قلوبهم انوار قربه ومشاهدته واقسم بطلوع صبح انوار صفاته وذاته عن مطالع اسرار الواصلين ونزيل بنوره ظلمات الطبائع والهياكل وصارت عرصات قلوبهم صافية عن كدورات الكون ولا يرى عيون اسرارهم فيها لا فردانية الله التى تقدست من كل علة من علل الحدثانية قال القاسم كلا ورب القمر جذب عباده اليه بالاشارة والليل اذ دبر ظلم السراير اذا انكشف وضياء الانوار اذا ظهر على القلوب وقال الاستاذ والصبح اذا سفر ضياء انوار الحقائق اذا تجلت فى السرائر.