التفاسير

< >
عرض

وَمَآ أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلاَّ عَلَىٰ رَبِّ ٱلْعَالَمِينَ
١٠٩
-الشعراء

روح البيان في تفسير القرآن

{ومااسألكم عليه} على اداء الرسالة {من اجر} جعل اصلا وذلك لان الرسل اذا لم يسألوا اجرا كان اقرب الى التصديق وبعد عن التهمة {ان اجرى} ماثوابى فيما اتولاه {الا على رب العالمين} لان من عمل لله فلا يطلب الاجر من غير الله وبه بشير الى ان العلماء الذين هم ورثة الانبياء يتأدبون بآداب انبيائهم فلا يطلبون من الناس شيئا فى بث علومهم ولا يرتفقون منهم بتعليمهم ولا بالتذكير لهم فان من ارتفق من المسلمين المستمعين فى بث مايذكره من الدين ويعظ به لهم فلا يبارك الله للناس فيما يسمعون ولا للعلماء ايضا بركة فيما يأخذون منهم يبيعون دينهم بعرض يسير ثم لابركة لهم فيه

زيان ميكند مرد تفسير دان كه علم وادب ميفروشد بنان