التفاسير

< >
عرض

قَالُواْ سَوَآءٌ عَلَيْنَآ أَوَعَظْتَ أَمْ لَمْ تَكُنْ مِّنَ ٱلْوَاعِظِينَ
١٣٦
-الشعراء

روح البيان في تفسير القرآن

{قالوا} [كفتند عاديان درجواب هد] {سواء علينا} [يكسانست برما] {أوعظت} [يا بنددهى مارا] {ام لم تكن من الواعظين} فانا لن نرجع عما نحن عليه. والوعظ زجر يتقرن بتخويف وكلام يلين القلب بذكر الوعد والوعيد. وقال الخليل هو التذكير بالخير فيما يرق له القلب والعظة والموعظة الاسم