التفاسير

< >
عرض

أَوْ تَقُولُوۤاْ إِنَّمَآ أَشْرَكَ آبَاؤُنَا مِن قَبْلُ وَكُنَّا ذُرِّيَّةً مِّن بَعْدِهِمْ أَفَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ ٱلْمُبْطِلُونَ
١٧٣
-الأعراف

روح البيان في تفسير القرآن

{أو تقولوا إنما أشرك آباؤنا} عطف على ان تقولوا واو لمنع الخلو دون الجمع اى اخترعوا الاشراك وهم سنوه {من قبل} من قبل زماننا {وكنا} نحن {ذرية من بعدهم} لا نهتدى الى السبيل ولا نقدر على الاستدلال بالدليل فاقتديناهم {أفتهلكنا} اى أتؤاخذنا فتهلكنا {بما فعل المبطلون} من آبائنا المضلين بعد ظهور انهم المجرمون نحن عاجزون عن التدبر والاستبداد بالرأى فان ما ذكر من استعدادهم الكامل يسد عليهم باب الاعتذار بهذا ايضا فان التقليد بعد قيام الدلائل والقدرة على الاستدلال بها مما لا مساغ له اصلا.