التفاسير

< >
عرض

سَأَصْرِفُ عَنْ آيَاتِي ٱلَّذِينَ يَتَكَبَّرُونَ فِي ٱلأَرْضِ بِغَيْرِ ٱلْحَقِّ وَإِن يَرَوْاْ كُلَّ آيَةٍ لاَّ يُؤْمِنُواْ بِهَا وَإِن يَرَوْاْ سَبِيلَ ٱلرُّشْدِ لاَ يَتَّخِذُوهُ سَبِيلاً وَإِن يَرَوْاْ سَبِيلَ ٱلْغَيِّ يَتَّخِذُوهُ سَبِيلاً ذٰلِكَ بِأَنَّهُمْ كَذَّبُواْ بِآيَاتِنَا وَكَانُواْ عَنْهَا غَافِلِينَ
١٤٦
-الأعراف

تفسير القرآن

قوله: {سأصرف عن آياتي الذين يتكبرون في الأرض بغير الحق} يعني أصرف القرآن عن الذين يتكبرون في الأرض بغير الحق {وإن يروا كل آية لا يؤمنو بها وإن يروا سبيل الرشد لا يتخذوه سبيلاً} قال إذا رأوا الإِيمان والصدق والوفاء والعمل الصالح لا يتخذوه سبيلاً وإن يروا الشرك والزنا والمعاصي يأخذوا بها ويعملوا بها.