التفاسير

< >
عرض

رَّبِّ ٱغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَن دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِناً وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَٱلْمُؤْمِنَاتِ وَلاَ تَزِدِ ٱلظَّالِمِينَ إِلاَّ تَبَاراً
٢٨
-نوح

تفسير القرآن

أخبرنا أحمد بن إدريس قال حدثنا أحمد بن محمد عن الحسن بن علي ابن فضال عن المفضل بن صالح عن محمد بن علي الحلبي عن أبي عبد الله عليه السلام في قوله: {رب اغفر لي ولوالدي ولمن دخل بيتي مؤمناً} إنما يعني الولاية من دخل فيها دخل في بيوت الأنبياء، وفي رواية أبي الجارود عن أبي جعفر عليه السلام في قوله: {ولا تزد الظالمين إلا تباراً} أي: خساراً.