التفاسير

< >
عرض

وَهَـٰذَا صِرَاطُ رَبِّكَ مُسْتَقِيماً قَدْ فَصَّلْنَا ٱلآيَاتِ لِقَوْمٍ يَذَّكَّرُونَ
١٢٦
لَهُمْ دَارُ ٱلسَّلَٰمِ عِندَ رَبِّهِمْ وَهُوَ وَلِيُّهُمْ بِمَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ
١٢٧
-الأنعام

الصافي في تفسير كلام الله الوافي

{(126) وَهذَا صِرَاطُ رَبِّكَ} قيل يعني طريقته وعادته في التوفيق والخذلان {مُسْتَقِيماً} عادلاً مطّرداً لا اعوجاج فيه القمّي يعني الطريق الواضح {قَدْ فَصَّلْنَا الأَيَاتِ لِقَوْمٍ يَذَّكَّرُونَ} فيعلمون أنّ القادر هو الله وأنّ كلّ ما يحدث من خير أو شرٍّ فهو بقضائه وانّه عليه بأحوال العباد حكيم عدل فيما يفعل بهم.
{(127) لَهُمْ} للّذين تذكروا وعرفوا الحق {دَارُ السَّلاَمِ} دار الله أو دار السّلامَة من كلّ آفة وبليّة.
القميّ يعني في الجنّة والسّلام الأمان والعافية والسّرور ويأتي في سورة يونس فيه حديث بالمعنى الأوّل {عِنْدَ رَبِّهِمْ} في ضمانه يوصلهم إليها لا محالة {وَهُوَ وَلِيُّهُم} قيل مولاهم ومحبّهم القمّي أي أولى بهم {بِمَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ} بسبَبَ أعمالهم.