التفاسير

< >
عرض

فَأَنجَيْنَاهُ وَمَن مَّعَهُ فِي ٱلْفُلْكِ ٱلْمَشْحُونِ
١١٩
-الشعراء

تفسير بيان السعادة في مقامات العبادة

{فَأَنجَيْنَاهُ} الاتيان بالفاء عقيب الدّعاء للاشعار بأنّ العذاب كان عقيب الدّعاء بلا مهلةٍ ليكون ابلغ فى مقام التّهديد والاّ كان بين دعائه ووعد الاجابة له وبين اغراقهم مدّة مديدة {وَمَن مَّعَهُ فِي ٱلْفُلْكِ ٱلْمَشْحُونِ} بالنّاس وسائر الدّوابّ.