التفاسير

< >
عرض

ذُو ٱلْعَرْشِ ٱلْمَجِيدُ
١٥
فَعَّالٌ لِّمَا يُرِيدُ
١٦
هَلُ أَتَاكَ حَدِيثُ ٱلْجُنُودِ
١٧
فِرْعَوْنَ وَثَمُودَ
١٨
بَلِ ٱلَّذِينَ كَفَرُواْ فِي تَكْذِيبٍ
١٩
وَٱللَّهُ مِن وَرَآئِهِمْ مُّحِيطٌ
٢٠
بَلْ هُوَ قُرْآنٌ مَّجِيدٌ
٢١
فِي لَوْحٍ مَّحْفُوظٍ
٢٢
-البروج

تفسير كتاب الله العزيز

قال تعالى: {ذُو الْعَرْشِ} أي: رب العرش {المَجِيدُ} أي: الكريم يجعله من صفة العرش. كقوله عز وجل: { رَبُّ الْعَرْشِ الْكَرِيمِ } [المؤمنون:116].
قال تعالى: {فَعَّالٌ لِّمَا يُرِيدُ}.
قال تعالى: {هَلْ أَتَاكَ} أي قد أتاك {حَدِيثُ الْجُنُودِ فِرْعَوْنَ وَثَمُودَ} أي: كيف أهلكهم الله حين كذبوا رسلهم.
قال تعالى: {بَلِ الَّذِينَ كَفَرُواْ فِي تَكْذِيبٍ وَاللهُ مِن وَرَآئِهِم مُّحِيطٌ} حتى يجزيهم بأعمالهم. {بَلْ هُوَ قُرْآنٌ مَّجِيدٌ} أي: كريم على الله {فِي لَوْحٍ مَّحْفُوظٍ} وهو أم الكتاب.