التفاسير

< >
عرض

وَلَوْ أَرَادُواْ ٱلْخُرُوجَ لأَعَدُّواْ لَهُ عُدَّةً وَلَـٰكِن كَرِهَ ٱللَّهُ ٱنبِعَاثَهُمْ فَثَبَّطَهُمْ وَقِيلَ ٱقْعُدُواْ مَعَ ٱلْقَاعِدِينَ
٤٦
-التوبة

تفسير كتاب الله العزيز

قوله: { وَلَوْ أَرَادُوا الخُرُوجَ لأَعَدُّوا لَهُ عُدَّةً وَلَكِن كَرِهَ اللهُ انبِعَاثَهُمْ} أي خروجهم، لما يعلم منهم أنهم عُيُون للمشركين على المؤمنين، ولِمَا يمشون بين المؤمنين بالنمائم والفساد. {فَثَبَّطَهُمْ} أي عن الخروج لما يعلم منهم من الفساد { وَقِيلَ اقْعُدُوا مَعَ القَاعِدِينَ}.