التفاسير

< >
عرض

تَرْجِعُونَهَآ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ
٨٧
-الواقعة

هميان الزاد إلى دار المعاد

{تَرْجِعُونَهَا} أي الروح الى مواضعها وهو جواب اذا وجواب اذا محذوف دل عليه ترجعون المذكور المسلط عليه لولا ويقدر مقرونا بلولا والجملة توكيد لجملة اذا وما معها وكذا جواب.
{إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ}أي في اقوالكم وتعطيلكم بتكذيب القرآن والرسول والبعث وان ثم قابضا فما لكم لا ترجعون الروح الى البدن إذا خرجت كلا لا قدرة لكم فأعلموا أن الامر الى غيركم وهو الله.