التفاسير

< >
عرض

وَلاَ يَسْتَثْنُونَ
١٨
-القلم

هميان الزاد إلى دار المعاد

{وَلا يَسْتَثْنُونَ} لا يقولون ان شاء الله فان الاستثناء لغة مطلق الاخراج بأي لفظ كان فبمعنى قولك لاقطعن إن شاء الله معنى وقولك لاقطعن الا إن شاء الله واحد والاستثناء فيهما المشيئة وهي خلاف القطع.
وأما في قولك قام القوم إلا زيدا فزيد من القوم بخلاف قاموا إلا حمارا والذي يظهر لي ان المراد بقوله لايستثنون لايخرجون حصة المساكين كما كان ابوهم يخرجها ثم رأيت القاضي والحمد لله صرح به والجملة مستأنفة او معطوفة على جواب القسم فتكون من المحلوف عليه.