التفاسير

< >
عرض

إِذَا ٱلشَّمْسُ كُوِّرَتْ
١
-التكوير

هميان الزاد إلى دار المعاد

بسم الله الرحمن الرحيم
{إِذَا الشَّمْسُ كُوِّرَتْ} لفت من كورة العمامة إذا لففتها بمعنى رفعت لأن الثوب إذا أريد رفعه لف، فافها عبارة عن إزالتها أو لف ضوءها وزال أثره فحذف المضاف أو كنى عن ذهاب الضوء بلفها لأنها ما دامت غير ملفوفة فضوؤها منبسط أو أزيل ضوءها وهي باقية ولله أن يفعل ما يشاء.
وعن ابن عباس يكورها الله والقمر والنجوم أي يطرحها مجموعة في البحر ثم يبعث عليها ريحا دبورا فتضربها فيصير نارا وعنه كورت بمعنى جعلت مظلمة وعن قتادة أزيل ضوؤها وعن الربيع ابن خيتم رمى بها والشمس نائب لمحذوف دل عليه كورت، وأجاز الأخفش كون الشمس مبتدأ إجازة لكون الشرط جملة اسمية وأجاز الكوفيون كون الشمس فاعلا نائبا مقدما.