التفاسير

< >
عرض

وَأَمَّا مَن بَخِلَ وَٱسْتَغْنَىٰ
٨
-الليل

روح المعاني

{وَأَمَّا مَنْ بَخِلَ} بما له فلم يبذله في سبيل الخير وقيل أي بخل بفعل ما أمر به وفيه ما فيه {وَٱسْتَغْنَىٰ} أي وزهد فيما عنده عز وجل كأنه مستغن عنه سبحانه فلم يتقه جل وعلا أو استغنى بشهوات الدنيا عن نعيم العقبـى لأنه في مقابلة { وَٱتَّقَىٰ } [الليل: 5] كما أن قوله تعالى: {وَكَذَّبَ بِٱلْحُسْنَىٰ}.