التفاسير

< >
عرض

وَهَدَيْنَاهُ ٱلنَّجْدَينِ
١٠
-البلد

أضواء البيان في تفسير القرآن

النجد: الطريق، وهو كما تقدم في سورة الإنسان بعد تفصيل خلق الإنسان { إِنَّا خَلَقْنَا ٱلإِنسَانَ مِن نُّطْفَةٍ أَمْشَاجٍ نَّبْتَلِيهِ فَجَعَلْنَاهُ سَمِيعاً بَصِيراً * إِنَّا هَدَيْنَاهُ ٱلسَّبِيلَ } [الإنسان: 2-3]، أي الطريق على كلا الأمرين بدليل { إِمَّا شَاكِراً وَإِمَّا كَفُوراً } [الإنسان: 3]. وتقدم المعنى هناك، ويأتي في السورة بعدها عند قوله تعالى: { فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا } [الشمس: 8]. زيادة إيضاح له، إن شاء الله تعالى.