التفاسير

< >
عرض

مُسْتَكْبِرِينَ بِهِ سَامِراً تَهْجُرُونَ
٦٧
-المؤمنون

تيسير التفسير

{مُستكبرين به} أى بما يتلى وهو القرآن، أو بتاليه عليهم صلى الله عليه وسلم والباء بمعنى عن {سامراً} حال من الواو اسم جمع كجاهل وباقر، أى متحدثين به حول البيت لئلا، يعيبونه بأنه سحر وشعر، وكذب وأساطير، او بأنه صلى الله عليه وسلم كاذب، وأصل السمر التحدث فى ظل القمر، وقيل ظرف بمعنى الليل المظلم، ويرده أن المراد تكرر تحدثهم أو سامراً مفرد فى الاثبات، أريد به الكثير كقولك جاء رجل تريد رجالا.
{تَهْجرون} خبر ثان لكان، أو حال ثان أى تفحشون، يقال هجر وأهجر أتى بفحش، أو تدخلون فى القطع والكلام القبيح، وفى هجر المريض إذا هدى، وكلامهم فى شأن الحق مثله، وذلك أنهم قطعوا القرآن والنبى صلى الله عليه وسلم، والبيت إذ لم يعمروه بحق.