التفاسير

< >
عرض

إِن يَنصُرْكُمُ ٱللَّهُ فَلاَ غَالِبَ لَكُمْ وَإِن يَخْذُلْكُمْ فَمَن ذَا ٱلَّذِي يَنصُرُكُم مِّنْ بَعْدِهِ وَعَلَى ٱللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ ٱلْمُؤْمِنُونَ
١٦٠
-آل عمران

تفسير الجلالين

{إِن يَنصُرْكُمُ ٱللَّهُ } يُعنكم على عدوّكم كيوم بدر {فَلاَ غَالِبَ لَكُمْ وَإِن يَخْذُلْكُمْ } يترك نصركم كيوم أُحُد {فَمَن ذَا ٱلَّذِى يَنصُرُكُم مِّنْ بَعْدِهِ } أي بعد خذلانه أي لا ناصر لكم {وَعَلَى ٱللَّهِ } لا غيره {فَلْيَتَوَكَّلِ } ليثق {ٱلْمُؤْمِنُونَ }.