التفاسير

< >
عرض

قَدْ نَعْلَمُ إِنَّهُ لَيَحْزُنُكَ ٱلَّذِي يَقُولُونَ فَإِنَّهُمْ لاَ يُكَذِّبُونَكَ وَلَـٰكِنَّ ٱلظَّٰلِمِينَ بِآيَاتِ ٱللَّهِ يَجْحَدُونَ
٣٣
-الأنعام

تفسير الجلالين

{قَدْ } للتحقيق {نَعْلَمُ إِنَّهُ } أي الشأن {لَيَحْزُنُكَ ٱلَّذِى يَقُولُونَ } لك من التكذيب {فَإِنَّهُمْ لاَ يُكَذّبُونَكَ } في السر لعلمهم أنك صادق. وفي قراءة بالتخفيف[ يُكَذِبُونَكَ] أي لا ينسبونك إلى الكذب {وَلَٰكِنَّ ٱلظَّٰلِمِينَ } وضعه موضع المضمر {بِئَايَٰتِ ٱللهِ } القرآن {يَجْحَدُونَ } يكذبون.